منتديات العشق الممنوع
اهلا وسهلا بك اخواني وأخواتي الزوار في منتدى العشق الممنوع ونرجو لكم استماع ويا حياكم الله في المنتدى


هدفنا هو ان نخطو بخطى الواثقة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الايمان والتوحيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 411
تاريخ التسجيل : 29/02/2012
الموقع : على قمة جيل أفرست

مُساهمةموضوع: الايمان والتوحيد   الخميس مارس 15, 2012 12:04 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

العوامل المؤثرة في السلوك الأخلاقي

الإيمان والتوحيد:

لا شكّ أن المحرك الأول للأخلاق الحسنة هو الإيمان والتوحيد ؛ لأنه يربط الإنسان بخالقه عزوجل ، فيورثه خلق التواضع عندما يتذكر عظمة الله تعالى وضعف الإنسان ، ولذا قيل : من عرف نفسه فقد عرف ربَّه [1]، وقيل: إذا دعتك قدرتك على ظلم الناس فتذكر قدرة الله عليك.
ويورثه خلق الرحمة لأنها صفة الله تعالى ويحب أن يتخلق بها ليرحمه الله فإن الله يرحم من عباده الرحماء [2]، وابتداء القرآن كل سورة من سوره بهاتين الصفتين ( بسم الله الرحمن الرحيم ) يرسِّخ خلق الرحمة عند المسلم.
ويورثه خلق العدل لأن الله تعالى عادلٌ لا يحب الظالمين ، ولأن الظلم مرتعه وخيم يوم القيامة ، ولا يعي ذلك إلا من يؤمن باليوم الآخر ،
ويورثه خلق التجرد فلا يعمل العمل الصالح رجاء السمعة والمصلحة بل يبتغي بذلك رضى مولاه سبحانه ، ولأن المرائين والمنافقين يوم القيامة يجعل ما عملوا هباء منثوراً ، ثم يعذَّبون ، فيخاف المسلم من المراءاة والنفاق.
و يورثه خلق الإحسان إلى الآخرين ليجد جزاء ذلك يوم القيامة ، و يمنعه من الأخلاق السيئة لأنه يخشى من عقوبتها ،
والإيمان بالملائكة يشعره بالرقابة الدائمة عليه فيضبط سلوكه.
والإيمان بالرسل الكرام عليهم السلام يدعوه إلى التخلق بأخلاقهم ، لأنهم خير الخلق خلُقاً.
وهكذا تتجاوب العقيدة مع الخلق فيكمل أحدهما الآخر ، ويؤدي كل منهما إلى صاحبه.
وبما أن الإيمان يزيد وينقص لدى الإنسان بين فترة وأخرى ، كما قال سبحانه ] هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَاناً مَّعَ إِيمَانِهِمْ [ ( الفتح: 4 ) فإن هذه الأخلاق تزيد عند زيادة الإيمان وتنقص عند نقصانه ، فإذا أراد المسلم أن تتحسَّن أخلاقه فعليه بزيادة إيمانه بالله سبحانه أولاً ، ولزيادة الإيمان وسائل عدة: منها التفكُّر في آيات الله الكونية ، والتفكُّر في آيات الله الشرعية ، والإقبال على الطاعات ، وترك الكبائر ، وحضور مجالس الذِّكر والعلم ، ومدارسة سيرة النبي المصطفى e ، وقراءة سير الصالحين.
وإنما قويت أخلاق السلف الصالح رحمهم الله لقوة إيمانهم بالله واليوم الآخر ، كما جاء عن فاطمة بنت عبدالملك بن مروان امرأة عمر بن عبدالعزيز رحمهما الله أنها دخلت عليه ، فإذا هو في مصلاه يده على خده ، سائلة دموعه ، فقلت : يا أمير المؤمنين ، ألشيء حدث ؟ قال : يا فاطمة ! إني تقلدت أمر أمة محمد eفتفكرت في الفقير الجائع ، والمريض الضائع ، والعاري المجهود ، والمظلوم المقهور ، والغريب المأسور ، والكبير وذي العيال في أقطار الأرض ، فعلمت أن ربي سيسألني نهم ، وأن خصمي دونهم محمد e، فحشيت ألا تثبت لي حجة ند خصومه ، فرحمت نفسي فبكيت[3].


[1] من عرف ضعف نفسه وحاجتها وأنه مستحق لوصف العبودية ، عرف غنى الله تعالى وقوته وأنه مستحق لوصف الألوهية.

[2] متفق عليه عن أسامة بن زيد t.

[3] أين نحن من أخلاق السلف ، لعبدالعزيز الجليل و بهاء الدين عقيل ( صفحة 113 )

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://asakmamnoa.forumarabia.com
 
الايمان والتوحيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات العشق الممنوع :: الفئة الأولى :: منتدى الاسلامي :: قسم الايمان والتوحيد-
انتقل الى: